المشاهدات
المشاهدات
حَصَدَتْ حتى الآن 6 نقابات في لبنان ما عدا الشركات والأفراد وفي GAIF تونس عَرَضَتْ برامجها القائمة على التكنولوجيا الرقمية
أيلول ٠٦, ٢٠١٨
الملف حَصَدَتْ حتى الآن 6 نقابات في لبنان ما عدا الشركات والأفراد وفي GAIF تونس عَرَضَتْ برامجها القائمة على التكنولوجيا الرقمية ايلي شمعة: المتعاون مع NEXtCARE شريك وليس زبونًا • من مميّزات الشركة: العناية الصحّية والوِفْر في الكلفة • بات بإمكان الشريك أن يُنجز المعاملات الاستشفائية عبر الهاتف المحمول • برامجنا تتماشى مع حاجة ورغبة كلّ نقابة وأنشأنا فرعًا يُديره اكتواريون للتفاوض مع المستشفيات • نعمل بشفافية تامة ونعطي النقابة الحق في الاطلاع على عقود المستشفيات و جدول الحسومات ضمنا • محفظتنا التأمينية في لبنان أكثر 300 مليون دولار ونتولّى إدارة أكثر 700.000 ملف استشفائي شركة NEXtCARE لإدارة الملفات الاستشفائية، هي حاضرة دائمًا ومشاركة في المؤتمرات الصحّية والتأمينية المعنيّة بها، وبهدفالاطِّلاع على جديد قطاع التأمين الاستشفائي وعلى المستوى الذي وصل إليه وإطْلاع الغير على المراحل التي بلغتها الشركة، خصوصًا في مجال اعتمادها على التقنيات والبرامج الرقمية، هي الرائدة فيها. ولأن مؤتمر الـ GAIF الذي يُعقد مرة كلّ سنتين في إحدى الدول العربية، يشكّل جسرًا بين الغرب والشرق وبين دول هذين المحورَيْن معًا، فقد كان من البديهي أن تكون NEXtCARE حجر الرحى في هذا المؤتمر، وعن جدارة. ذلك أن جناحها في منطقة "الحمّامات" التونسيّة التي استضافت ما يصل إلى 1300 مشارك، كان دائمًا يعجّ بالزائرين من شركات تأمين مباشر، وشركات وساطة إعادة، فضلاً عن شركات إعادة. وكان هدف الزائرين متابعة التطوّر الذي حقّقته NEXtCARE في مجال اختصاصها والذي أوصلها إلى أن تكون رائدة أولى على المستويين اللبناني والعربي في مجال إدارة الملفات الاستشفائية. وما استقطابها معظم النقابات في لبنان، فضلاً عن شركات وأفراد، إلاّ صورة مصغّرة عن إنجازاتها التي طاولت أماكن تواجدها في الخليج وشمال أفريقيا. لقد تمثّلت شركة NEXtCARE في هذا المؤتم,ربالاضافة الي مديرها التنفيذي السيد كريستيان غريغوروفيتش بوفدٍ كان بين أعضائه رئيس قسم تطوير الأعمال في الشركة-فرع لبنان السيد ايلي شمعة الذي انضمّ إلى أُسْرَتِها في العام 2010 بعد عشر سنوات من الخبرة في حقل التأمين. على هامش هذا المؤتمر في دورته الـ 32، التقينا السيد شمعة ، وأجرينا معه حديثًا تناول فيه النشاطات التي شهدها جناح الشركة، فضلاً عن المحفّزات التي جعلت NEXtCARE Lebanon تستقطب 6 نقابات كبيرة في لبنان لادارة ملفاتها الطبية. سألناه بدايةً: لماذا تشترك NEXtCARE في مؤتمرات من هذا النوع، وعلى رأسها مؤتمر الـ GAIF الذي يُعتبر أهم حدث تأميني على مستوى العالم وليس على مستوى العالم العربي فقط؟ ردّ على السؤال قائلاً: - أولاً، نحن من رعاة هذا المؤتمر، وقد كان لنا جناح كبير، كباقي الشركات العالمية، عرضنا فيه منتجاتنا الجديدة وأبرزها ما له علاقة بالتطوّر التكنولوجي الرقمي الذي كانت فيه NEXtCARE رائدة جرّاء مواكبتها كلّ جديد على صعيد التقنيات في العالم. إن مشاركتنا في الـ GAIF أمرٌ بديهي لأننا دائمًا إلى جانب شركائنا في قطاع التأمين من شركات تأمين مباشر وشركات وساطة إعادة وشركات إعادة. ولا أغالي إذا قلت إن جناحنا كان دائمًا مكتظًّا بالزائرين والمستفسرين والراغبين في الاطلاع على خدماتنا في حقل إدارة الملفات الاستشفائية. ومن هؤلاء الشركاء، ولا أقول الزبائن لأنّ زبائننا شركاء لنا، من أتى من لبنان والسعودية ومصر، فضلاً عن دبي. وخلال ثلاثة أيام، استطعنا أن نُطلع الزوّار على منتجاتنا والتطبيقات الجديدة التي أدخلناها إلى نظامنا الرقمي الذي نستخدمه في إنجاز أعمالنا، علمًا أن العنوان الأساسي للمؤتمر كان حول التكنولوجيا الرقمية Digitalization الذي يُحاكي تطلّعاتنا وما نمارسه على الأرض. س: وهل تعرّفتم إلى شركات TPA أخرى شاركت في الـ GAIF الأخير واطلعتم على منتجاتها وأسلوبها المعتمد في إدارة الملفات الاستشفائية؟ ج: بطبيعة الحال، كانت لنا لقاءات واجتماعات مع شركات TPA من دولٍ أخرى غير لبنان وتبادلنا الأفكار، علمًا أن عدد هذه الشركات المشاركة لم يكن يتجاوز عدد أصابع اليدَيْن. ما لفتنا هو أن دول جنوب ووسط أفريقيا كانت الأكثر اهتمامًا بشركات إدارة الملفات الاستشفائية لافتقارها إلى هذا النوع من الشركات. كذلك لاحظنا اهتمام أسواق التأمين الأوروبية بأنشطة الـ TPA العربية، وبالأخص تلك التي تعمل في لبنان والإمارات، تحديدًا NEXtCARE. ذلك أن أسلوب عمل شركة كانا ملفتا و يختلف بعض الشيء عن الاسلوب المعتمد في اصدار الموافقات. س: وهل استقطبتم شركاء جددًا ولا نقول زبائن خلال المؤتمر؟ ج: لقد اجتمعنا بالكثير من الزوّار المهتمّين بإدارة الملفات الاستشفائية فاستعرضوا منتجاتنا واستوضحوا عنها، كما كانت هناك محادثات مع ممثّلي شركات زائرة لدرس إمكانية التعاون في ما بيننا، بعدما استوقفهم أسلوبنا الشفّاف في العمل. ولم نتفاجأ لأنLebanon NEXtCARE،و بعد أن حازت على ثقة أهم شركات التأمين منذ تأسيسها, بدأت ، تكبُر وتنمو وتأخذ مكانًا مهمًّا جدًّا على صعيد إدارة الملفات الصحّية. ومن أولى الثمرات كانت نقابة المهندسين في بيروت قبل أربع سنوات . وها نحن للمرة الرابعة نتولّى ملفات أعضاء النقابة وأسرهم وموظفي مكاتبهم معتمدين المنهج نفسه والطريقة نفسها والتنظيم الدقيق والشفّاف.كان و لا يزال همنا الأساسي \ هو راحة المؤمن بحيث يتمتع هو بالخدمة المميّزة، سواء في المستشفيات أو من قبل المندوبات أو باعتماد الشركة برامج تطويرية الكترونية رقمية حديثة، ذلك أن اهتماماتنا تطوير أسلوبنا في العمل ليتماشى مع حاجة ورغبة كلّ نقابة وفق طلباتها، وبسرعة فائقة في التنفيذ بفضل تجهيزاتنا التقنية والفنية والبشرية. س: لا شك أن نجاحكم الأول مع نقابة المهندسين فتح أعين النقابات الأخرى، كما الشركات والأفراد. ما تعليقك؟ ج: لا شك أن خدماتنا السريعة منذ تسلّمنا نقابة المهندسين في بيروت كانت دعامتنا الأولى، يُضاف إلى ذلك اعتمادنا التطبيقات التقنية التي أدخلناها إلى خدماتنا ان مجلس الإدارة فيLebanon NEXtCARE يعقُد اجتماعات دورية مع النقابة المتعاملة معنا ونقدّم للقيّمين عليها دراسة عن وضع صندوقها شهريا، وكيف يمكن تحسين الشروط للسنة المقبلة وتخفيض الكلفة عن طريق التوعية الصحّية التي نقوم بها وكيفية الوقاية من الأمراض عبر نشراتٍ تُرسل إلى المنتسبين للنقابة. يُضاف إلى ذلك أن كلّ عقد نبرمه مع أية نقابة نعتمد فيه أسلوب الـ Open book policy المفروض علينا من شركةPartners Allianz التي ننضوي تحت جناحَيْها. ويقضي هذا الأسلوب بإعطاء الحق للنقابة بالاطلاع على التسعيرات الموضوعة و الموقعة بيننا وبين المستشفيات، وهو ما أوجد جوًّا من الثقة المتبادلة وبرهن أن NEXtCARE تعمل بمسؤولية وشفافيّة وبصدق. ذلك أن الـ Data التي في حوزتنا ليست ملكًا لنا بل هي ملكٌ للمسددةأيضًا، ولذلك نرسلها إلى جميع النقابات، كلّ على حدة عبر الـ Online. غنيٌّ عن القول إن الحجم الذي اكتسبناه والسمعة الطيّبة في تسديد الفواتير التي تم معالجتها ، سمحا لنا بالحصول على أسعار تفضيلية من المستشفيات، ما جعل نقابات أخرى تسأل عنا كصندوق تعاضد المعلمين في المدارس الخاصة , نقابة صيادلة لبنان , نقابة أطباء الأسنان في لبنان ، و نقابة أطباء لبنان و المحامين في طرابلس . ان هذا النجاح الذي حقّقناه عائد إلى اعتمادنا الشفافية في العمل والخدمة المميّزة والسريعة وحلّ أيّة إشكال بالسرعة القصوى إذا بلغتنا شكوى من قبل النقابة أو الشركة أو الفرد. س: كيف تعاملتم مع الزيادات التي فرضتها المستشفيات على شركات الضمان؟ ج: ان هدفنا الجَمْع بين العناية الصحّية الممتازة وبين تخفيض الكلفة بغرض تحقيق وفرٍ مالي قدر الإمكان، وهو ما يصبّ في مصلحة الجهة الضامنة سواء كانت شركة خاصة او نقابة والمضمون في آن. وتنفيذًا لهذه الخطوة، أنشأنا فرعًا متخصّصًا يتولاه اكتواريون للتفاوض مع كلّ مستشفى على حدة لتحقيق غايتنا المزدوجة: الخدمة الاستشفائية والوفر مع إطلاع كامل للجهة الضامنة ، على الفواتير المحرّرة من قبل المستشفيات ليكون الزبون شريكنا فعلاً في الاطلاع على النفقات والكلفة. س: ما هو وضع NEXtCARE Lebanon حاليًّا على صعيد شركات الـ TPA؟ ج: انها الأولى في لبنان. تدير حوالى 700 ألف ملف استشفائي لأكثر من 35 شركة تأمين وصناديق تعاضد ونقابات تتعامل معها، بأسعار معقولة ومقبولة وبأفضل عناية صحّية. وإلى ذلك، فإن حجم محفظتنا التأمينية يصل إلى أكثر من 300 مليون دولار.
We use cookies in order to provide our users with a more functional, safer and user friendly website.
Accept